أهم سلبيات تحديث الإيثيريوم؟

أهم سلبيات تحديث الإيثيريوم؟

بعد أن تم الترحيب بتحديث الإيثريوم الجديد، والذي اعتبره مجتمع العملات الرقمية نجاحاً كبيراً، أعرب الفنان الكندي الشهير ويليام شاتنر (الذي لعب دور الأدميرال جيمس كيرك في ملحمة ستار تريك الأسطورية)، عن دعمه للإيثيريوم وهنأ مؤسسه (فيتاليك بوتيرين) على هذا الحدث.

وركّز شاتنر بشكل خاص في خطابه على الفوائد الناتجة للتخلي عن بروتوكول إثبات العمل والتحول إلى إثبات الحصة.

ويجب أن ينخفض استهلاك الطاقة لتعدين الإيثيريوم بنسبة 99.5٪ نتيجةً للتحديث حسب دراسات عديدة من قبل محللي المنتدى الاقتصادي العالمي، كما يجب أن يؤدي التخلي عن بروتوكول إثبات العمل نظرياً إلى زيادة أهمية العملة الرقمية في نظر المستثمرين المؤسسيين الذين لديهم قيود على المعاملات مع العملات الرقمية.

مشاكل تحديث الإيثريوم الجديدة

ومع ذلك، وعلى الرغم من النتائج الإيجابية إلى حد ما لهذا التحديث، إلا أنه أظهر مشاكل جديدة في نفس الوقت.

فعلى سبيل المثال، أصبح من المعروف أن أكثر من 40٪ من عقود بروتوكول إثبات الحصة في شبكة إيثيريوم يتم التحكم فيها بواسطة عنوانين فقط، مما دفع الكثيرين إلى التشكيك في اللامركزية الحالية للبلوكتشين.

وظهرت المشكلة الأخرى في توقُّع الاتجاه الصعودي أو الهبوطي في سعر العملة، ولكن بيان رئيس هيئة الأوراق المالية غاري جينسلر لمّحَ إلى أن إيثيريوم التي تعمل الآن على بروتوكول إثبات الحصة يمكن أن تُعامل على أنها ورقة مالية.

وقال جينسلر إن الفائدة عن طريق تخزين العملات الرقمية يمكن أن تعطي نتيجة لاختبار هُواي (Howey test) لتحديد ما إذا كانت العملة هي ورقة مالية أم لا.

يمكن أن يعجبك أيضا
ما تأثير ارتفاع نسب البطالة في أمريكا على البيتكوين؟
ما تأثير ارتفاع نسب البطالة في أمريكا على البيتكوين؟
ما أهم تفاصيل مشروع الإتحاد الأوروبي حول العملات الرقمية؟
ما أهم تفاصيل مشروع الإتحاد الأوروبي حول العملات الرقمية؟
أكبر بنك حكومي روسي يستخدم البلوكتشين والعملات الرقمية
أكبر بنك حكومي روسي يستخدم البلوكتشين والعملات الرقمية

اترك تعليقا تفتخر به