إختراق القناة الرسمية لحكومة كوريا الجنوبية من أجل الترويج لمشاريع عملات رقيمة احتيالية

إختراق القناة الرسمية لحكومة كوريا الجنوبية من أجل الترويج لمشاريع عملات رقيمة احتيالية

في الآونة الأخيرة تعرَّضت أشهر قنوات اليوتيوب الكورية الجنوبية للعديد من محاولات الإختراق، حيث استخدم فيها أغلب الهاكر عمليات الاختراق لتحميل مقاطع فيديو متعلقة بالعملات الرقمية.

وأفادت تقاير أن قنوات اليوتيوب الكورية الجنوبية التي تضم ملايين المشتركين، أصبحت مؤخراً الشغلٌ الشاغِل لمحتالي العملات الرقمية ووجهتهم لترويج أعمالهم.

ما هي عملية الإختراق التي استهدفت كوريا الجنوبية؟

من بين أكبر ضحايا قنوات اليوتيوب التي تعرّضت للإختراق كانت القناة الرسمية لحكومة كوريا الجنوبية، والتي تعرَّضت للإختراق منذ أسابيع من قِبَل مجموعة من الهكرز ليتمكنوا بعد الإختراق من الترويج لعملية إحتيال تَخُص (إيلون ماسك).

قام المخترقون بتغيير اسم الحساب الرسمي للحكومة الكورية الجنوبية إلى “SpaceX Invest” لإقناع المشاهدين بأن الاسم مرتبط بالشركة المصنعة للمركبات الفضائية الأمريكية، بقيادة إيلون ماسك وذلك لزيادة الارتباك قام المحتالون بنشر مقاطع فيديو لمقابلات تحدَّث فيها أغنى أغنياء العالم إيلون ماسك عن البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى ومع ذلك، سارعت الحكومة في الرد وأوقفت عملية الاختراق بعد ساعات قليلة من الهجوم على القناة.

ما الجهات الكورية الأخرى التي تم اختراقها؟

كشفت تغطية حديثة أن الهاكر هاجموا العديد من قنوات اليوتيوب التابعة للحكومة الكورية الجنوبية، والمتحف الوطني للفن الحديث والمعاصر، ومنظمة السياحة الكورية.

أما أكبر عمليات الإحتيال على مستوى الأفراد، كانت اختراق أحد البرامج المشهورة التي تضم أكثر من 560 ألف مشترك، وبعدها بدأ المحتالون في مشاركة مقاطع فيديو لبرامج غير قانونية بطرق مختلفة تدفع المستثمرين لتنزيلها بفكرة ترويجية احتيالية أنهم سيصبحوا أثرياء بعد تنزيل هذه الفيديوهات.

ما هي الآراء حول عمليات الإختراق في العالم؟

أوضح Kim Seung-joo، الأستاذ في جامعة كوريا، أن طرق الإختراق الثلاثة الرئيسية هي:

  • هجمات التصيد الاحتيالي
  • وسرقة معلومات بيانات الاعتماد
  • والبرامج الضارة

ومن وجهة نظره، فإن المحتالين أذكياء بما يكفي لاستهداف حسابات منفصلة على YouTube وليس النظام الأساسي لليوتيوب، وإذا كان غير ذلك فإن Google ستتدخل وتكتشف المشكلة، وقال:

إذا كان الهجوم على منصة YouTube نفسها فقد يكون الضرر أكبر، وكانت Google ستصدر إعلاناً رسمياً.

كما أوضح Park Tae-hwan، قائد الفريق في شركة الاستجابة للطوارئ الأمنية AhnLab، أن الغرض الحقيقي لمعظم المحتالين هو الوصول إلى قنوات YouTube الشهيرة والترويج لمخططات التعدين الاحتيالية لعدد كبير من الناس وحذر قائلاً أن:

كل منظمة يجب أن تتحقق من نظام الاستجابة الأمنية الخاص بها حيث قد تكون الآن فترة اختبار لهجمات أكبر.

هل هناك دول أخرى تعرَّضت للإختراق؟

على غرار كوريا الجنوبية تعرّضت بريطانيا إيضاً لعمليات الإختراق ففي يوليو من هذا العام، هاجم الهاكرز قناة يوتيوب تابعة للجيش البريطاني واستخدموها للترويج لخطتي تعدين احتياليتين مختلفتين، ومن ثم قام المجرمون بعرض مقابلات سابقة لأشخاص مشهورين ناقشوا العملات الرقمية منهم إيلون ماسك و جاك دورسي وذلك من أجل خداع المستثمرين والإحتيال عليهم.

تمكنت وزارة الدفاع البريطانية أيضاً من التعامل مع المشكلة في غضون ساعات وأعلنت أنها ستجري تحقيقاً كاملاً وتتعلم من هذا الحادث، وستستأنف الخدمات العادية.

يمكن أن يعجبك أيضا
شركة آبل تُقِر قواعد جديدة لاستخدام متجر تطبيقاتها بالعملات الرقمية
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
خطوة للأمام...هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟
خطوة للأمام…هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟

أضف تعليق