اعتقال مجموعة غسلت أكثر من 5 مليار دولار بالعملات الرقمية في الصين

اعتقال مجموعة غسلت أكثر من 5 مليار دولار بالعملات الرقمية في الصين

قامت الشرطة الصينية بالقبض على أعضاء عصابة تقوم بغسيل الأموال، وتفكيك تلك المنظمة الإجرامية التي تعد من الحجم الضخم حسب تصريحات السلطات المحلية.

وقيل إن المنظمة كانت مسؤولة عن قضية غسيل لأموال بالعملات الرقمية، بقيمة ضخمة تجاوزت 40 مليار يوان صيني، والتي ما تعادل قيمته بالدولار الأمريكي 5.6 مليار دولار.

وتأتي هذه العملية المهمة، في وقت تشهد فيه البلاد زيادة في التدابير والإجراءات الأمنية، التي تهدف إلى الحد من التدفقات المالية غير القانونية، ومكافحة مثل هذه الجرائم، التي تضر بالأمن الاقتصادي العام للبلاد.

تفاصيل تفكيك أضخم عصابات التداول غير المشروع

خلال فترة “عمل المائة يوم“، والتي هي عبارة عن فترة ممتدة إلى 100 يوم، تقوم فيها السلطات الأمنية بتكثيف أعمالها في مكافحة مختلف أنواع الجرائم في البلاد، قالت الشرطة بأنها قامت يوم الاثنين 26 سبتمبر الجاري، باحتجاز 93 شخصاً مشتبه بهم في جميع أنحاء البلاد، وضبطت بحوزتهم عدة مواقع الكترونية تستخدم في عمليات النصب والجريمة الالكترونية، إضافة إلى مصادرة أكثر من 100 جهاز الكتروني، وتجميد 300 مليون يوان كانت متواجدة مع المشتبه بهم.

وفقاً لكولين وو أحد الإعلامين المسؤولين عن القضية الضخمة المتعلقة بغسيل العملات الرقمية والتي تم ذكرها في بداية المقال، يقول أنه تم الإعلان عن تسع حالات مدانة بعدة جرائم، شملت إحداها العصابة المسماة “9.15”، والتي لها عدة قضايا متعلقة بغسيل مبالغ كبيرة من المال، ومتهمة باستخدام العملة الرقمية في غسلها للأموال بما يصل إلى 5.6 مليار دولار أمريكي، وشاركت في أكثر من 300 حالة من حالات الاتجار عن بعد.

تم تفكيك تلك العصابة التي كان يترأسها هونغ مو، وذلك خلال إجرائهم لعملية احتيال عبر الانترنت، كانت الأخيرة لهم، قبل أن تقوم السلطات باستغلالها للقبض عليهم وإفشال جريمتهم.

وتشير نتائج التحقيق الأولية مع العصابة، أنه ومنذ عام 2018 قد قاموا بالتواصل مع عدة منصات الكترونية تقدم خدمات الجمع والدفع في جميع أنحاء الصين، وقاموا بتحويل المكاسب غير القانونية من خلال وسائل ملتوية إلى عملات رقمية، ثم قامت بصرفها بالدولار الأمريكي لتقوم بعدها بتبييضها.

تداول العملات الرقمية أصبح ضرورة ملحة في عصرنا الحالي

كما أن هناك العديد من الشركات في الصين قد بدأت فعلاً باستخدام التحويلات غير القانونية كوسيلة سريعة وأمنة لإرسال الأموال، وتسمح أيضاً للآخرين بتوزيع المال بطريقة تعود عليهم بمنفعة غير عادلة مع البقية.

ورغم القيود التي تفرضها الصين على الشركات التي تتعامل بالعملات الرقمية، وقيامها بالكثير من الحملات التي تسهم في استقرار عملتها وأسواقها، فإن بيانات Chainalysis تشير إلى أن الصين تعد الآن من أفضل الدول الرائدة في تبني الأصول الرقمية والتعامل بها.

وخلال العامين الأخيرين، تمكنت العديد من المقاطعات في الصين بالانتقال إلى اليوان الرقمي للبلاد، والذي تزداد شعبيته يوماً بعد يوم في استخدامه لمختلف المعاملات المالية والدفع وغيرها.

ازرع تحصد… الصين من أفضل 10 دول لتداول العملات الرقمية حول العالم

ولم تقف شعبية اليوان على حدود الصين، بل تعدتها خارجاً، لتكون الشعلة التي حفزت عدة دول لتنظر بشكل إيجابي نحو العملات الرقمية، والقيام بعدة مبادرات صادرة عن البنك المركزي وتخص العملات الرقمية.

وكمثال عن التأثر الإيجابي، نذكر استراليا الي قامت بوضع خطة حديثة لتسيطر بها على صناعة العملات الرقمية، وشملت قواعد الكشف عن استخدام CBFC خارج البلاد.

يمكن أن يعجبك أيضا
شركة آبل تُقِر قواعد جديدة لاستخدام متجر تطبيقاتها بالعملات الرقمية
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
خطوة للأمام...هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟
خطوة للأمام…هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟

أضف تعليق