الإنتربول يشكل قسما خاصا لمكافحة جرائم العملات الرقمية

الإنتربول يشكل قسما خاصا لمكافحة جرائم العملات الرقمية

لطالما القانون الدولي يسعى لحماية الأشخاص من كافة عمليات السرقة والإحتيال حوال العالم، وبناء على هذا أنشأ الإنتربول قسماً متخصصاً للتعامل مع الجرائم المتعلقة بالعملات الرقمية وأي طريقة افتراضية أخرى لكسب المال من الإنترنت.

وفقاً لتقرير Business-Standard، فقد تم الإعلان عن إنشاء الوحدة الخاصة بمكافحة جرائم الواقع الإفتراضي من قبل الأمين العام للإنتربول (يورجن ستوك) في مؤتمر صحفي قبل بدء الذكرى التسعين للجمعية العامة للإنتربول، الذي سيعقد في دلهي في الفترة من 18 إلى 21 أكتوبر.

لماذا شكل الإنتربول هذه الجهة القانونية وما الدور الذي ستقدمه؟

المشكلة الرئيسية التي واجهتها السلطات في مختلف البلدان أثناء التحقيقات، دعت رئيس الإنتربول إلى الحد على عدم وجود إطار قانوني للعملات الرقمية مثل البيتكوين والإيثريوم، وسيساعد فريق جديد تم تشكيله في سنغافورة مختلف البلدان في مكافحة الجرائم في هذا المجال والذي يتم تطبيقه حالياً على أكثر من 190 دولة أعضاء.

لطالما ساعد الإنتربول مراراً وتكراراً في التحقيق في الجرائم المتعلقة بالعملات الرقمية وأكبر مثال منذ فترة، أصدر الإنتربول “النشرة الحمراء” ضد الرئيس والمؤسس لشركة Terraform Labs Do Kwon والذي تم اتهامه بانهيار مشروع تيرا والعملات الرقمية التابعة له.

يمكن أن يعجبك أيضا
شركة آبل تُقِر قواعد جديدة لاستخدام متجر تطبيقاتها بالعملات الرقمية
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
خطوة للأمام...هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟
خطوة للأمام…هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟

أضف تعليق