ما الذي فعلته بينانس بعد تعرض شبكتها لثاني أكبر عملية سرقة؟

ما الذي فعلته بينانس بعد تعرض شبكتها لثاني أكبر عملية سرقة؟

قامت شبكة بينانس عبر حسابها الرسمي على تويتر بالإعلان عن إيقاف المعاملات بشكل مؤقت، وذلك بعد عملية سرقة تعرضت لها مؤخراً، فقدت من خلالها أكتر من 2 مليون عملة BNB، أي ما يقارب 500 مليون دولار حالياً في وقت تحرير المقال.

وبعد تدقيق النتائج الأولية لتلك السرقة، تبين خلال الساعات الأولى تعرض الشبكة لاختراق خسرت خلاله نصف مليار دولار، ناهيك عن تعرض الشبكة لانتقادات من مستخدميها حول طريقة تعاملها مع الحادثة.

ما هي نقاط الضعف التي أدت إلى سرقة بينانس؟

معظم المشكلات التي تواجهها شبكات العملات الرقمية، تكون في جسور التداول وتبادل العملات، إذ تشكل نقطة ضعف أساسية، كون الانتقال ضمن الشبكة من طبقة إلى أخرى تكون عملية معقدة.

وقام أحد الباحثين بتسليط الضوء على تفصيل مهم يشكل أحد خيوط حادثة السرقة، ويقول إنه تم خداع الجسر BSC Token Hub، ليقوم المخترق بإيهام الشبكة بإرسال معاملتين برصيد 1 مليون من عملة BNB الرقمية لكل منهما.

انتقادات عارمة لبينانس في سياسة التعامل مع أحداث السرقة

وبعد إعلان بينانس عن تعرضها للسرقة، بدأت على الفور بإجراء تحقيقات حول الحادثة، إذ تشير التحقيقات الأولية إلى أن العملات الرقمية المرسلة لم تكن ملكاً للمستخدم، وحتى لم تكن موجودة قبل عملية السرقة.

وقام ممثلو بينانس بالتنسيق فيما بينهم لتعليق خدمات الشبكة مؤقتاً، لتتعرض لانتقادات واسعة من المستخدمين، وعدم ترحيبهم بدرجة المركزية التي أصبحت عليها الشبكة اليوم.

وتعتبر عملية السرقة هذه ثاني أكبر عمليات الاختراق التي تعرضت لها الشبكة في تاريخها، ويؤكد CZ’ Zhao الرئيس التنفيذي لشركة Binance لأصحابها أن عملاتهم ستكون آمنة، بينما لا تزال هناك الكثير من التفاصيل إلى الآن لم يتم اكتشافها بعد.

يمكن أن يعجبك أيضا
شركة آبل تُقِر قواعد جديدة لاستخدام متجر تطبيقاتها بالعملات الرقمية
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
ما هو سبب ارتفاع عملة HT الرقمية؟
خطوة للأمام...هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟
خطوة للأمام…هل ستنجح خطة FTX بانتشال Voyager من الإفلاس؟

أضف تعليق